الإرهاب و السلام: قائمة المصادر (1)

 

التوطئة

يعتبر الأمن أحد الرکائز الأساسية للبقاء و النمو المادي و المعنوي للشعوب و الثقافات و الحضارات، لکن لطالما رافقت سهولة هذا الإعتبار صعوبة ترسيم و تأمين المقومات و المستلزمات لصنع الأمن و استمراره و تقويته. يرتبط مدي التنعّم بالأمن بشتي مجالاته و مستوياته، بمجموعة من العوامل الذهنية و العينية المتغيرة بين اللاعبين و المجتمعات و المؤسسات علاقة وثيقة و متمیزة. من جهة أخري، إن أي تغير بجودیة الأمن يرتبط ارتباطا مباشراً بقوة و إمکانيات الناشط و المقومات المحيطة به. يمکن القول بأن وجود إمکانيات السلم و الأمن و في المقابل عدم الإستقرار و التجاذب و التخاصم و الحرب علی المستوی الدولي في الفترة الزمنیة الحالية، لقد زادت فی العلاقات بین الدول و المجتمعات و الشعوب .

إن مفاهيم الاغتيال و الإرهاب، بالرغم من جذورها و عقباتها التاريخية، تکتسب اليوم أهمية عالية في الدراسات العلمية في کثير من الاختصاصات الاکاديمية و مراکز دراسات العالم وکذلک في المجتمع الدولي إن الإرهاب غمس في بادئ الأمر ساحة الافکار و العلاقات الخارجية في غیم العنف و و الأمان و الخوف و الانتقام و الرعب. إن اتساع الإجراءات و المصادر المتعلقة بالإرهاب لقد أدی الی خرقاً و تزعزعا في مستوی الوطنی و الدولي للسیادة و الوحدة الوطنية للدول و الهويات الثقافية و لرأس المال الاجتماعي الدولي و بالنهایة لحيز التعاون و التقارب الدولي، و لهذا السبب عندما ندرس الإجراءات التي تندرج في أطار ظواهر الإرهاب علی المستوي الدولي ، نواجه خلافا و تباينا في الآراء و الافکار.

هذه الخلافات في الرؤیة و المصالح لقد اصبحت عاملا هاما في تنوع مظاهر الإرهاب و لقد اصبحت دراسة مدی تأثير الإجراءات الإرهابية علي العلاقات الدولية سدا أمام التعامل السوي و العادل لصالح جميع الدول و المجتمع الدولي.

دون و أقر العالم الغربي المبادیء و الاحکام التي تحکم العلاقات الدولية و القانون الدولي للعالم علی أسس أوروبیة باستقرار النظام الويستفالي في الحقبة الأولی و حتي بداية قرن العشرين. و في الحقبة الثانية و تحدیدا بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية ، بدأت فترة زمنیة حدیثة لسیطرة الرؤیة و الإدارة الغربية بمرکزیة الولايات المتحدة اللمریکیة. إن اطر التعامل بين الدول و منظمات غیر حکومیة و منظمات دولية و منها المنظمات الاقتصادية و الأمنية و السياسية کالأمم المتحدة و المنظمات التابعة لها، هیأت و بشکلٍ مستدرج أرضية لممارسة الضغط علي الدول النامية و غير متماشية مع الغرب. لذلک نری بأن یتکرر فشل بعض المنظمات الدولية الرئیسیة في حلحلة بعض الخلافات و تضارب الآراء و کذلک یتکرر استغلال بعض القوی الکبری مکانتها في المجتمعات الدولية. لکن لحسن الحظ فأن اتساع مجال التبادل العلمي و الإتصالات و الإعلام و الدراسات علی المستوی العالمی ، تکشف الزوایا الغيرعادلة و الغیر مسموحة لإجراءات تودی الی ظواهر کالحرب و الصراع و العمليات الإرهابية التی تخلّف ضحایا إنسانية فادحة و تهدد السلام و الأمن العالمي.

إن ابتعاد النظام الدولي و الخطابات المعاصرة عن العدالة يعتبر إحدی الاضرار الرئیسیة ضد نظام السلم العالمي. إن «السلام العادل» يمثل خطابا و استراتيجية بمقدوره المساعدة في استقرار العدالة و السلام العالمي علی أساس الکرامة الإنسانية من خلال التعرف علی جذور و طرق و تبعات الإرهاب و التعرف کذلک علي نقائص النظام الدولي في مواجهة الإرهاب. بعبارة أخري، يشکل السلام العادل خطاباً للإستجابة للتحديات الحالية و المستقبلية للسلام العالمي، منها التحدیات المتعلقة بمعالجة الإرهاب و مکافحته. إن اتخاذ خطاب السلام العالمي سيمنع حدوث الإرهاب بل و سيضع في المقدمة محاور و اسس مقابلة الإرهاب في ظل الکرامة الإنسانية و التراث الإنساني المشترک.

وعلی هذا الاساس، و لتبيين الهدف من هذا الکتاب، و بالنظر لإتساع و سرعة کتابة وانتشار الدراسات العلمية في کافة الإختصاصات في داخل و خارج ايران، تلوح في الأفق إحدي أهم النقائص في مراکز الدراسات العلمية: عدم إعطاء الأولوية لکتابة کتب تعنی بفهرسة الکتب و الدراسات حول مفهوم أو موضوع خاص في المراکز البحثية. و بناء علی هذه الضرورة جمع هذا الکتاب الذي يحتوي علي الدراسات العلمية الجامعية و غيرالجامعية في مجالي الإرهاب و السلام، منها الکتب و المقالات و الرسالات الجامعية. حرصنا کذلک علي أن نقدم ملخصات للکتب و الدراسات و لکن لضيغ الوقت من جهة و عدم حصولنا علي بعض هذه الدراسات من جهة أخري، لم يتسني لنا کتابة ملخصات لجميع الدراسات المجموعة عناوينها. لجمع هذه المجموعة استخدمنا المکتبة الإلکترونية لجامعة لبنان، اتحاد نقابة مکتبات جامعات مصر، مکتبة جامعة الأردن، مکتبة المصطفي الإلکترونية، معرض جوجل و الکتب العربية و معرض کتب النيل و الفرات الإلکتروني.

الجزء الأول: المقالات

تعريف الإرهاب

الرشيد، محمد بن امن )2005) " دراسة فى المصطلح والمفهوم الإرهاب"، دوناء للإعلام التخصصى، العدد 118.

السالم، أحمد بن صالح )1418) " الإرهاب مصطلحا! )بحث في إشکالية تعريف - الإرهاب - و سر غموض التعريف)"، البيان، العدد 116،ص.ص 37-32.

خوجة، خيرالدين )1429) "ظاهرة الإرهاب )بين التشخيص و العالج): الفصل اللول مدخل إلي عالم الإرهاب و مالمح الإرهابيين )تشخيص الداء)"، الحکمة، العدد 37، ص.ص 399 – 403.

طعيمات، هاني سليمان )2003) "مفهوم الإرهاب دراسة مقارنة بين الشريعة والقانون"، دراسات علوم الشريعة والقانون، مجلد 30، العدد 2، ص.ص.448-431

طه، غسان)1387) " العنف المارس من قبل البعض والعنف المارس عليهم (العنف و الإرهاب والتطرف)”، رسالة الثقلينة، العدد 60، ص.ص 66-45.

عزالدين، أحمد جلال الدين (1405) "الإرهاب و حروب العصابات و دورها في الصراع السياسي"،الأمن العالم، العدد 108، ص.ص 68-60.

محب الدين، محمد مؤنس )1404) "الإرهاب السياسي"، الأمن العالم، العدد 106، ص.ص78- 82.

مقتدر، رشيد(2006) "الإرهاب والعنف السياسي: مقاربة مفاهيمية ونظرية"، فكر ونقد، العدد

77، ص.ص 158-148.

الإرهاب الصهيوني

السحمراني، أسعد )1385) "الإرهاب الصهيوني فکرا و ممارسة"، رسالة التقريب، العدد 56، ص.ص 84-69.

العسکري، ياسين طه طاهر)1419 ) " أوضاع القدس و الإرهاب اليهودي 1948-1947 من خلال وثائق القنصلية الملکية العراقية في القدس"، المجمع العلمي العراقي، العدد 90، ص.ص 169-130.

حيدر، محمد (1366) " دراسة: الإرهاب الإسرائيلي في ميزان الأمم المتحدة"، العرفان، العدد 759 و 760، ص.ص 59-36.

الإرهاب الدولي

الحموي، ماجد ياسين (2003) " الإرهاب الدولي في المنظور الشرعي والقانوني وتمييزه عن المقاومة المشروعة"، مجلة جامعة الملك سعود، م 15 ، العلوم اللدارية، صص241 -205.

سرحان، عبدالعزيز محمد (1973) " حول تعريف الإرهاب الدولي و تحديد مضمونه من واقع الدولي و قرارات المنظمات الدولية”، المجلة المصرية للقانون الدولي، مجلد 29.

عامر، أمنية (1992) "عروض موقعة: الإرهاب الدولي الأسطورة و الواقع" عالم الکتاب، العدد35، يولية، صص 74- 70.

عماد، عبدالغني (2002) " المقاومة و الإرهاب في الإطار الدولي لحق تقرير المصير"، المستقبل العربي، العدد 275 صص 41 -24.

فرسون، سميح (2002) " الإرهاب الدولي: الولايات المتحدة و الوطن العربي: جذور الحملة الأمريکية لمناهضة الإرهاب"، المستقبل العربي ، العدد 284، ص.ص 37-6.

هدسون،مايکل (2002) "الإرهاب الدولي: الولايات المتحدة و الوطن العربي، مآزق امبريالية، إدارة المناطق الجامحة"، المستقبل العربي، العدد 284، صص 53 – 38.

موقف الإسلام من الإرهاب

أبو زيد، نايل ممدوح )2005) "الإرهاب بين الدفع والإعتداء من منظور قرآني"، مجلة الأردنية في الدراسات الاسلامية، الجامعة الأردنية، العدد 1، ص.ص 138 -121.

الملخص: تعالج هذه الدراسة منهج القرآن الكريم في النظر إلى قضية الإرهاب حيث بينت معناه في اللغة والإصطلاح واستعمالات القرآن له، واتضح من خلالها أنه ينقسم إلى قسمين، قسم مستحسن شرعا يقوم على إثارة الخوف والفزع في الخصم لنصرة الضعفاء، وصد المعتدين، ومنعهم من التجرؤ على الدولة، وقد يكون لإزالة العقبات من وجه الدعوة إلى الله، وقسم مستقبح يقوم على الجور والظلم والإعتداء على الآخر وهو ما لا يرتضيه دين الله جل و علا.

الأشيقر، الجعفري (1386) " العالم اللسالمي ضحية الإرهاب"، رسالة التقريب، العدد 61، ص.ص 76- 55.

البغدادي، أبوبکر (1423) "الإرهاب بين الإسلام و الغرب"، الحکمة، العدد 24، ص.ص 11- 22.

الحسيني الخامنئي، السيد علي (1381)، "من آفاق القيادة الإسلامية: موقف الإسلام من الإرهاب و من الغطرسة الأمريکية"، رسالة الثقلين، العدد 41، ص.ص 41–19.

الشريف، توفيق (1382) " اللعالم الإسلامي و مستجدات النظام الدولي"، رسالة التقريب، العدد 38، ص.ص 54-29.

الشمري، ثقيلة (1385) موقف الإسلام من الغلو والتطرف و من الإرهاب"، رسالة التقريب، ص.ص 80-51.

ترکماني، عبدالله(2004)کتب و قراءات: الإسلام و الإرهاب الدولي، ثلاثية الثلاثاء الدامي، الدين، القانون، السياسة" المستقبل العربي، العدد 301، ص.ص 221-216.

صدقي الدجاني، احمد(1381) " التطرف في الإسلام "، رسالة التقريب، العدد 36، ص.ص 262–243.

صيام، محمد محمود (1379)الأمة الاسلامية و القرن الجديد"، رسالة التقريب، العدد 2، ص.ص 198 -168.

محب الدين، محمد مؤنس(1405) " الإرهاب في ضوء أحکام الشريعة الإسلامية "، اللمن العالم، العدد 109، ص.ص 25 -15.

الإرهاب و المقاومة المشروعة

العلي، علي (1385) "قراءة قانونية للمقاومة والإرهاب )قراءة أولية)"، رسالة الثقلين، العدد 54، ص.ص 151-129.

الغفوري، خالد )1424) " بين الدفاع الشرعي و الممارسة الإرهابية"، فقه أهل البيت، العدد 32، السنة الثامنة، ص.ص 10-4.

عماد، عبدالغني ( 2002) «المقاومة» و «الإرهاب» في الإطار الدولي لحق تقرير المصير”، المستقبل العربي، العدد 275،ص.ص 41-24 .

مکافحة الإرهاب

عبد العال، عال عادل على (2002) "التأثير المتبادل بين الإرهاب والتنمية الإقتصادية"، المجلة المصرية للدراسات التجارية،ص.ص 332-307.

الملخص: مع ازدياد العمليات الإرهابية وما تحمله فى طياتها من ىثار اقتصادية ضارة تتمثل فى تخريب الإنتاج ومقوماته وادواته تأثيره فى تدفقات الإستثمارات سواء كانت وطنية او اجنبية عرقلة حركة السياحة ، وما يرتبط بها من حرف ومهن بالإضافة لما يسببه الإرهاب من ارتفاع التكلفة الأمنية للحفاظ على سلامة المواطنين وامن البلاد ونتيجة ما حدث من خلط شديد بين العمليات الإرهابية وعمليات الكفاح المسلح ضد الإستعمار تم البحث فى هذا الموضوع على النحو التالى: تعريف مفاهيم التطرف و التعصب و العنف كل على حدة - محاولة لبيان وتفسير هذه الدوافع.

الصغير، يوسف (1419)" سحب من الشک: شهادة أمريکية علي الإرهاب الأمريکي”، البيان، العدد 131، ص.ص 111-106.

النجار، يحيي احمد (1383)" الإرهاب مخاطره و سبل مکافحته"، رسالة التقريب، العدد 47، ص.ص .30-13.

دجاني، نبيل (2003) "أجهزة العالم الغربية و موضوع الإرهاب"، المستقبل العربي، العدد 291، ص.ص40-30.

غالي، بطرس بطرس(1997) "دراسة: اللمم المتحدة و مواجهة و الإرهاب"، السياسة الدولية، العدد 127،ص.ص 13-8.

غانم، سلطان أمان (1429) " جهود الدبلوماسيين و السياسيين في إخماد نار فتنة الإرهاب"، الحکمة، العدد 37، رجب، ص.ص 432-428.

لکريني، إدريس (2002) " مکافحة «الإرهاب الدولي» بين تحديات المخاطر الجماعية و واقع المقاربات الإنفرادية"، المستقبل العربي، العدد 281، ص.ص51-37.

هوليس، روزماري (2001) " مکافحة «الإرهاب» في الشرق اللوسط: الوثائق مقابل الغايات"، المستقبل العربي، العدد 274، ص.ص 6ـ10 .

مواضيع أخری

التسخيري، محمد علي (1381) "الأحداث الإرهابية.. تداعياتها و الموقف الإنساني المطلوب"، رسالة التقريب، العدد 34 و 35، ص.ص 248-227.

العشماوي، محمد سعيد (1408) " تاريخ الإرهاب في الشرق اللوسط”، الأمن العالم، العدد 120، جمادي الأولی ص.ص 42-26.

المقدادي، فؤاد کاظم )1381) "الإرهاب بين ثقافتين، أولا: الإرهاب في الثقافة الغربية"، رسالة الثقلين، العدد 41، ص.ص 18-4.

المقدادي، فؤاد کاظم (1382) " الإرهاب بين ثقافتين، ثانيأ: الإرهاب في الثقافة الإسلامية "، رسالة الثقلين،العدد 43، ص.ص 25-4.

سالمة، إبراهيم خميس إبراهيم (1993) " معاهدات السلام بين المسلمين والبيزنطيين”، جامعة الاسكندرية، كلية الآداب، ص.ص298-265.

کولي، جان (2004) "حروب غير مقدسة: أفغانستان، أمريکا و الإرهاب الدولي"، المستقبل العربي، ترجمة جميل عبدالرحمن خليل ، العدد 299، ص.ص 239-235.

مکي، حسن إبراهيم (1997) "المعالجة الإعلامية لقضايا الإرهاب الصحافة العربية (دراسة تحليلية مقارنة بين صحيفة الوطن الکويتية و صحيفة الأهرام المصرية)"، دراسات الخليج و الجزيرة العربية، العدد 84 ، ص.ص 212-175.

يتـبع ...


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات