منافقي خلق يستهدفوا ورثة الانبياء

التعليم مهنة الرسل و الانبياء هذا ما قاله الامام الخميني الراحل عن المعلمين و قداسة عملهم لأنه يرتبط بالنبياء و رسالتهم التوعوية و للمعلم حق کبير علی المجتمع الانساني کافة و تقدير المعلمين واجب علی الکل و امر صواب و لکن هل هنالک أحد لن يقدر هذه الجاه و المقام و يقوم بالحقد علی المعلمين و يحاول إيذائهم. ليس أحد يقوم بهذه الاعمال إلا من يريد اطفاء صوت الرسالة و صوت الحق و الاسلام الذي ينطقه المعلون الصالحون و منظمة مجاهدي خلق الإرهابية و المارکسية هي من قامت بأستهداف المعلمين و العلم بضربهم و اغتيآلهم و قتلهم.

ملف جرائم منظمة مجاهدي خلق الإرهابية يحتوي علی مجازر کبيرة و بشعة بحق جميع الفئات من کافة الاعمار و القوميات و المذاهب .

قائمة شهداء الإرهاب في ايران الاسلامية تضم اسماء عدد کبير من المعلمين الشرفاء استهدفتهم منظمة منافقي خلق الإرهابية لإسکات صوتهم.

رقم 117 هو عدد الشهداء من المعلمين المستشهدين علی يد مجاهدي خلق القتلة و الاحصائيات تتحدث بالتفاصيل عن کيفية استهداف هؤلاء و من المهم ان نعرف ان 33 منهم استشهدوا في عمليات اغتيال مباشرة و 69 منهم راحوا ضحايا هجمات مسلحة و 3 منهم استشدوا في تفجيرات و اثنان من هذا العدد اعدما.

و العدد ليس قليلاً و هنالک منظمة تدعي بحقوق الانسان و سجلها ممتلأ بالجرائم البشعة.

هل هناک من يدافع عنها و هل هناک أحد يقول انها منظمة تطالب بالحرية؟

سنضع قائمة اسماء هؤلاء الشهداء الـ 117 بالتفاصيل الکاملة لکي یری المشاهد بعينه :

 

الرابط :

http://www.habilian.com/arabic/List_list.asp?goto=1


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات