حصاد الإرهاب في محافظة طهران (2)

ميزات عوامل الاغتيالات و المستهدفين

ووفقا لبعض الاعضاء السابقين ، منظمة مجاهدي خلق کانت تضع بعض الشروط و الميزات لإختيار اعضاء الجناح العسکري و الإرهابي و من أهم هذه الشروط :

1 – الاعتقاد الکامل بأهداف و خطوط المنظمة و الطاعة العمياء

2 – اختيار غالبية الاعضاء من المراهقين

3 – الاستعداد الذاتي للتهجم و العنف لتنفيذ الاغتيالات

4 – امتلاک الدوافع القوية لتحسين الفئة التنظيمية.

بعد دراسة و تحليل الاغتيالات يمکن تقسيمها إلی طريقتين حسب اختيار المستهدفين :

1 – الاغتيال بعد التحديد المبدئي

في هذا النوع ، يحدد لفريق الإرهابي المستهدف، مسير تنقله و بيته و محل عمله و يتم مراقبته حتی في حال الجهوزية تنفذ العملية. غالبية عمليات المنظمة في بداية التمرد کانت من هذا النوع.

و اساليب تحديد الهدف ايضا نوعان :

الف – التحديد من خلال المعرفة السابقة

في هذه الطريقة، اعضاء المنظمة يحددون الاشخاص المتدينين و الثوريين و يقدمون المعلومات عنهم و في هذا الاطار الکثير من اعضاء و الموالين للمنظمة قدموا اسماء عدد من اقربائهم.

ب – التحديد عن طريق مراقبة الاماکن

في هذه الطريقة اعضاء و اتباع منظمة مجاهدي خلق يراقبون الاماکن الحکومية و الثورية مثل الجمعيات الاسلامية و حرس الثورة و مراکز التعبئة (بسيج)، المنظمات و الوزارات السيادية و تنقل الافراد إلی هذه الاماکن و ثم يحددون الاشخاص الموالين للنظام و المؤمنين.

2 – الاغتيال دون التحديد المسبق

الاغتيالات التي تنفذ دون التحديد المسبق يطلق عليها الاغتيالات العمياء.بعد طرح مشروع " استهداف اصابيع النظام " في عام 1981 غالبية عمليات المنظمة کانت من هذا النوع. في هذه العمليات تم استهداف جميع الاشخاص اللذين يحملون صور الامام الخميني أو يلصقون صورته علی جدران محلاتهم.


Leave your comments

Post comment as a guest

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
Comments | Add yours
  • No comments found