إقامة معرض البصيرة‌ في معسکر الفرقة 58( ذو الفقار) في شاهرود

بهدف التعرف علی أبعاد جرائم منافقي خلق والجماعات الإرهابية‌، أقيم في شاهرود معرض آخر من سلسلة معارض البصيرة‌ وذلک في مقر الفرقة 85 ( ذو الفقار ) بإشراف جمعية ‌عوائل شهداء الإرهاب فی البلاد والمکتب العقائدي السياسي في الفرقة‌

بهدف التعرف أکثر علی جرائم منافقي خلق وبإشراف منظمة‌ هابيليان

إقامة معرض البصيرة في مقر الفرقة 58 ( ذو الفقار ) في شاهرود


بهدف التعرف علی أبعاد جرائم منافقي خلق والجماعات الإرهابية‌، أقيم في شاهرود معرض آخر من سلسلة معارض البصيرة‌ وذلک في مقر الفرقة 85 ( ذو الفقار ) بإشراف جمعية‌عوائل شهداء الإرهاب فی البلاد والمکتب العقائدي السياسي في الفرقة‌

وبحسب تقرير المکتب الإعلامي في منظمة‌هابيليان ( عوائل شهداء الإرهاب ) تم في هذا المعرض تقديم تفصيل للأبعاد المختلفة للنفاق ونماذجه ولجرائم المنافقين ، وقد حضر افتاح المعرض حجة‌الإسلام وفا رئيس المکتب العقائدي السياسي في القوات البرية‌ للجيش واللواء بابايي قائد الفرقة 58 ( ذوالفقار) وعد آخر من الضباط الکبار في الفرقة‌.

أما المواد المعروضة فقد اشتملت علی مواضيع کثيرة وهامة‌ نذکر منها : نظرة‌ الإسلام إلی الإرهاب ، سيرة الإمام الراحل والسيد قائد الثورة ، تعريف الإرهاب وأنواعه ، الإرهاب في العراق ودور أمريکا في نشر وتوسيع الإرهاب في المنطقة ، اعتماد الغرب علی (الإسلام فوبيا)کوسيلة لمحاربة الفکر الإسلامي


ا


ومن الأقسام الأخری لهذا المعرض نذکر أيضا : أمريکا وازدواجية التعامل مع مسألة‌ الإرهاب ،التعريف بالجماعات الإرهابية‌ المتواجدة في العراق ، جرائم منافقي خلق في إيران والعراق ، العلاقات الداخلية في منظمة‌ منافقي خلق ، التعريف بوسائل الدعاية التي يتبعها منافقوا خلق ، دور منافقي خق في الحرب المفروضة وإعانتهم المجرم صدام خلال سنوات الحرب ، دورمنافقي خلق في الفتنة التي تلت انتخابات رئاسة الجمهورية ‌الأخيرة، اعترافات المعتقلين من منافقي خلق وخاصة فيما يتعلق بفبرکة‌ عمليات القتل .

وخلال افتتاح هذا المعرض تحدث حجة ‌الإسلام وفا رئيس المکتب العقائدی السياسي في القوات البرية عن أهمية‌ إقامة مثل هذه المعارض التي تنشر الوعي ‌بين الناس وتساهم في محاربة‌ النفاق والإرهاب بجميع أشکالهما .


وأما قائد الفرقة 58 فقد أکد علی‌أهمية تقوية‌ البصيرة عند عموم المواطنيين وبالأخص أفراد القوات المسلحة باعتبارهم الحماة‌ الأوائل للوطن وقال : بلا شک أنه کلما کبرت الجبهة الثقافية المجابهة للإرهاب ولأعداء الوطن فإنه سيمکن الوقوف بشکل أقوی وأکثر ثباتا ضد التهديديات التي يتعرض لها أمن البلاد .

تجدر الإشارة إلی أن منظمة ‌هابيليان وفي سبيل المساهمة في التتثقيف السياسي في مختلف المجالات أقامت إلی الآن ما يقارب من مئة‌ معرض في الجامعات ومراکز التعليم العالي والحوزات العلمية‌ في مختلف أرجاء البلاد .



Leave your comments

Post comment as a guest

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
Comments | Add yours
  • No comments found