الجيش الباكستاني يبدأ عملية لمكافحة الارهاب في مجمل انحاء البلاد بعد سلسلة اعتداءات انتحارية

اعلن الجيش الباكستاني الاربعاء بدء عملية لمكافحة الارهاب في مجمل انحاء البلاد بعد سلسلة اعتداءات انتحارية اوقعت عشرات القتلى الاسبوع الماضي.

وترأس رئيس الأركان الجنرال قمر جاويد باجوا اجتماعا للقادة العسكريين في لاهور شرق البلاد، صدر في ختامه بيان يعلن عن بدء عملية “رد الفساد” (انهاء العنف) في مختلف انحاء البلاد. وضعت قوات الامن الباكستانية في حالة تأهب بعد سلسلة من التفجيرات الاسبوع الماضي اوقع احدها 90 قتيلا وعشرات الجرحى داخل مزار صوفي في ولاية السند في جنوب البلاد.

وباشرت اسلام اباد بعد الاعتداءات حملة عسكرية عنيفة واعلنت القوات الباكستانية انها قتلت “عشرات الارهابيين” ونفذت ضربات عسكرية على مخابئهم على طول الحدود مع افغانستان. واكد البيان ان القوات الجوية والبحرية وقوات الامن “ستواصل المشاركة بصورة فعالة وتوفير الدعم الكثيف للجهود الرامية الى القضاء على التهديد الارهابي”.


ترك تعليقاتك

إدراج تعليق كزائر

0
سيصل رأيک إلی مدير الموقع
  • لا توجد تعليقات